الجــمـهوريـة الجـزائريـة الديمـقراطيـة الشعـبـيـة
بوابة الوزارة اﻷولى
الوزير الأول / النشاطات
نشاطات الوزير اﻷول

الوزير الاول يتراس اللقاء التحضيري للثلاثية

أكد الوزير الأول، السيد عبد المجيد تبون، يوم الأحد خلال اللقاء التحضيري للثلاثية الذي عقد بقصر الحكومة، أن جدول أعمال الثلاثية المقبلة المقررة في 23 سبتمبر بغرداية سيحدد قبل نهاية شهر أوت.

و قد طلب الوزير الأول من كافة الشركاء الاجتماعيين والاقتصاديين إيداع اقتراحاتهم فيما يخص جدول الأعمال و المواضيع التي ستعالج خلال لقاء الثلاثية المقبلة.
وأوضح السيد عبد المجيد تبون أن "اللجوء إلى المديونية الخارجية أمر ممنوع  ولا نقبل ولو بمجرد التفكير في ذلك  لن نرهن سيادتنا مهما كانت الظروف  وهذا  امتثالا لتعليمات رئيس الجمهورية"، مضيفا "وفي ظل اختلال التوازنات الكبرى للاقتصاد الوطني بفعل تراجع المداخيل النفطية فإننا سنستعمل إمكانياتنا  قليلة كانت أم كبيرة".
وأكد الوزير الأول  أنه بالرغم من "الوضعية الصعبة إلا أن الدولة لها من الإمكانيات المادية ما يسمح بمواصلة تمويل المشاريع التنموية ذات الأولوية لاسيما في  قطاعات السكن والصحة والتعليم  وتسديد الأجور واستيراد ما يصل إلى 35 مليار  دولار في السنة من الحاجيات"، موضحا أن "طموح الجزائر يتعدى ذلك  إذ تسعى لبلوغ مصاف الدول الناشئة في أقرب الآجال من خلال إنشاء اقتصاد مدمج".   
وصرح السيد عبد المجيد تبون أن الدولة تعتزم مواصلة برامج الاستثمار العمومي ولكن بطريقة أكثر عقلانية ، معتبرا أنه "حان الآن تقييم الجهود  المبذولة (في هذا المجال) لاسيما وأن البلاد كانت تصرف ما يقارب ثلث ناتجها المحلي الخام كاستثمارات عمومية وهو مبلغ ضخم جدا.
وأضاف أن "الاستثمار العمومي يعطي حركية للاقتصاد الوطني ولكنه في آخر المطاف لا يوجد غير المؤسسة من يقدر فعلا على خلق الثروة".
وفي هذا السياق  واصل الوزير الأول:" يتعين الارتكاز على المؤسسات الصغيرة  والمتوسطة -بدل الاستثمارات الكبرى التي لم تأت بالنتائج المنتظرة- باعتبار أن هذا النوع من المؤسسات سريع المردودية فضلا عن كونه لا يتطلب تمويلات ضخمة".  
أكد السيد عبد المجيد  تبون : "سيتم توجيه هذه المؤسسات الصغيرة والمتوسطة نحو تلبية حاجيات السوق المحلية  بالنظر لكونها احد أهم الأسواق الاستهلاكية في المنطقة و نحن أولى بسوقنا لن نستورد السلع واسعة الاستهلاك إذا نجحنا في تطوير نسيج  محلي من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة" .